لمـــاذا الخــــوف من الحجــامـة ؟؟؟ صاحب السحر والعين والمس

    شاطر

    dodo_star
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 19
    العمر : 33
    البلد : مصر
    المزاج : مشغول
    اسم الدولة :
    تاريخ التسجيل : 16/04/2008

    لمـــاذا الخــــوف من الحجــامـة ؟؟؟ صاحب السحر والعين والمس

    مُساهمة من طرف dodo_star في الأربعاء 16 أبريل 2008 - 9:29

    السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على نبينا محمد بن عبدلله صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم أما بعد :

    ســؤال ؟؟؟

    لماذا الخوف من الحجامة !!!؟؟؟

    كثيرا من الناس أو ممن يرغبون بعمل الحجامة يخافون منها ، أو يترددون في عملها .
    و الناس يتفاوتون في ذلك الأمر و هم على أنواع :

    1- يخافون من الأدمان عليها

    2- يخافون من أمراض الدم و أنتقالها عبر أدوات الحجامة

    3- عدم الأهتمام من قبل من يقوم بعمل الحجامة من حيث النظافة و
    التعقيم و التطهير

    4- يخافون من قضية الأغماء أثناء عمل الحجامة

    5- جهل الناس بما تقوم به الحجامة ، و تفضيل التبرع بالدم عليها .

    هذه النقاط السابقة و غيرها تحجب الناس على عمل الحجامة ، و من خلال السنوات الماضية التي قمت بعمل الحجامة للناس وجدت أن هذه النقاط في محلها أو مبالغ فيها ، فأقول و بالله التوفيق إن أصبت فمن الله و حده لا شريك له و إن أخطأت فمن الشيطان الرجيم و من نفسي المقصرة أسأل الله العلي القدير أن يغفر لي ذنوبي :

    1- الخوف من الأدمان عليها :

    ليس صحيح أن هناك إدمان فعلي على عمل الحجامة و ذلك لظن كثير من الناس أن لا بد من عملها سنويا إستنادا لحديث ضعيف أنها تعمل سنويا فهناك نوعين من الحجامة .

    حجامة للوقاية :

    و هي التي ذكرها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم حيث قال : عن أبي هريرة رضي الله عنه قال النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم ( من أحتجم لسبع عشرة و تسع عشرة و إحدى و عشرين كان شفاء من كل داء ) .
    حجامة للحاجة : و هي التي أحتجمها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم حين إشتكى من الشقيقة و هو محرم في الحج ، فقد حج النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم في حياته مرة واحدة فقط عن عبدالله بن بحينة رضي الله عنه قال : ( أحتجم رسول الله صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم بلحي جمل و هو محرم وسط رأسه ) و في لفظ عند البخاري ( أحتجم و هو محرم في رأسه لصداع كان به ) و كذلك عن أنس رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم ( أحتجم و هو محرم على ظهر القدم من وجع كان به ) . و عليه نجد أنه حين حاجة المريض يحتجم في أي و قت كان به الوجع أو الحاجة كما فعلها خير البشر صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم . فليس هناك إدمان فعلي .

    2- يخافون من إنتقال أمراض الدم و إنتقالها عبر أدوات الحجامة :

    نعم و أنا معهم في تخوفهم في هذا الأمر ، و أنا هنا عبر هذا المنتدى الطيب أنصح كل من يريد عمل الحجامة أن تكون أدوان الحجامة الحديثة معه يشتريها من محلات بيع أدوات الحجامة الحديثة فهي موجودة في مملكة البحرين و كذلك في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ( و أنا مستعد مساعدة أي أخ أو أخت للحصول عليها ) و هذا الأمر يضمن من بعد الله عدم إنتقال أي عدوي تخيف من يريد عمل الحجامة فتكون أدواته الشخصية له دون غيره و كلما أراد عمل الحجامة يجلب معه أدواته للحجام .

    3- عدم الأهتمام من قبل من يقوم بالحجامة من حيث النظافة و التعقيم و التطهير :

    و هذا الأمر يسيئ جدا لمفهوم الحجامة و هذا راجع لجهل من يقوم بعمل الحجامة و لا يريد أن يطور من وضعه و علمه فقد توارثها من عبر أب و جد ، فالتعقيم مطلوب للأدوات و تطهير الجروح بأفضل المطهرات و أستعمال القفازات الطبية و تغير الموس أو المشرط لا بد منه كل شخص له موس أو مشرط يرمى بعد التشريط .
    4- يخافون من قضية الأغماء أثناء عملية الحجامة :

    لعل إن يسر الله العلي الحكيم أن يكون هذه النقطة موضوع خاص في الوقت القريب جدا نتناول فيه المفهوم الخاطئ للأغماء أثناء الحجامة .

    5- جهل الناس بما تقوم به الحجامة و يفضلون عليها بالتبرع بالدم :

    و هذا أيضا موضوع خاص بحد ذاته و لكن بأختصار شديد أن الحجامة تسحب الدم من تحت الجلد مباشرة من الدم السطحي عن طريق الجروح السطحية البسيطة جدا ، عكس التبرع فهم يسحبون الدم العميق الطازج من الشرايين ، فهناك دم سطحي و دم عميق .

    أسأل الله العلى العليم أن يوفقنا في المستقبل القريب أن نبين لكم مفهوم الحجامة الصحيحة و ننقيها من الشوائب ، حيث يخلط الناس بين الحجامة النبوية الحجامة الصينية ( الطب الصيني ) أو الحجامة الشعبية ( التي يعملها أصحاب الطب الشعبي من الأفارقة و غيرهم )

    dodo_star
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 19
    العمر : 33
    البلد : مصر
    المزاج : مشغول
    اسم الدولة :
    تاريخ التسجيل : 16/04/2008

    رد: لمـــاذا الخــــوف من الحجــامـة ؟؟؟ صاحب السحر والعين والمس

    مُساهمة من طرف dodo_star في الأربعاء 16 أبريل 2008 - 9:30

    مفاهيم خاطئة عن الحجامة ..... ( الأغماء )

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على نبينا محمد إمام المتقين و سيد الأنبياء و المرسلين صلى الله عليه وآله و صحبه و سلم أما بعد :

    تكلمت فيما سبق عن موضوع ( لماذا الخوف من الحجامة ) و قد ذكرت حوالي 5 نقاط . و النقطة الرابعة ( يخافون من الأغماء ) .
    نعم يخاف بعض الناس من الحجامة و ذلك خوفا من حدوث إغماء أثناء عمل الحجامة ، و للأغماء أسباب يجهلها كثير من الناس حتى الحجام نفسه إلا من رحم الله .
    أسباب الأغماء :

    1- الخوف الشديد :

    حين يأتي المريض أو الشخص لعمل الحجامة عند الحجام تجده في قلق نفسي شديد و خوف و تردد ، وحين يسحب منه الدم من شدة خوفه يشعر بدوار بسيط ، ( حتى في الأمثال يقول الشخص مثلا حين يفزعه الحادث أو الأمر خفت حتى الدم نشف أو توقف من شدة الخوف ) هذا في الأمثال ، فالخوف الشديد يسبب الأغماء البسيط .

    2- العين و الحسد :
    حين عمل الحجامة للشخص لا يدري أنه مصاب بالعين أو الحسد مثلا فتراه يشعر بدوار و دوخة بسيطة جدا مع حرارة أو تعرق فمجرد أن يستلقي الشخص على ظهره متمددا على الأرض و أنت رافع رجليه إلى الأعلى حوالي أقل من نصف دقيقة يرجع الشخص طبيعي إجابي من حيث الخفة و النشاط و بياض في الوجه فالحجامة تقوم بفضل الله على خروج العين و الحسد من المريض .

    3- المس :
    نعم الحجامة تعالج المس الشيطاني حيث يشعر المريض بدوخة بسيطة ثم إغماء مع شخير و تشنج يستمر حوالى أقل من عشرين أو ثلاثين ثانية فقط ، و من بعدها يشعر الشخص بخروج العرق منه و الحرارة البسيطة و من ثم يشعر الشخص بالنشاط و الحيوية كأنه خرج من داخل جسده حمل ثقيل .

    4- السحر بأنواعه :
    من أعراض ذلك الدوخة البسيطة و الحرارة و العرق و التشنج و الأغفاء و الشخير و من بعدها يشعر المريض أنه يرغب في الأستفراغ ثم يستفرغ ما في بطنه أو من معدته الأخلاط الرديئة المأكولة أو المشروبة بفضل الله و كرم منه و حده ، أو يشعر أنه يريد أو يتبرز أو يتغوط يريد دورة المياه فيخرج الشر منه عن طريق الإسهال و لله الحمد و المنه ، ثم من بعد ذلك تجد الشخص في تحس صحي عال العال .
    فهذه الأعراض التي تسبب أحيانا الدوخة أو الأغماء البسيط و ليس كل الناس يحدث معه ذلك و لكن بفضل الله يبرأ كثير من الناس عن طريق الحجامة النبوية من آثار العين و الحسد و الحسر بأنواعه ، فالحجامة لا تسبب الأغماء أو أي عرض صحي ، فمن الناس لا يشعر بالدوخة أو الأغماء و هي هي نفس المواضع للحجامة إلا المصاب بالشر يبرأ بفضل الله .
    ( إن في الحجم شفاء ) متفق عليه ....

    إن أصبت فمن الله و حده و إن أخطأت فمن نفسي المقصرة و الشيطان الرجيم .

    dodo_star
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 19
    العمر : 33
    البلد : مصر
    المزاج : مشغول
    اسم الدولة :
    تاريخ التسجيل : 16/04/2008

    رد: لمـــاذا الخــــوف من الحجــامـة ؟؟؟ صاحب السحر والعين والمس

    مُساهمة من طرف dodo_star في الأربعاء 16 أبريل 2008 - 9:31

    جهل الناس بما تقوم به الحجامة و تفضيل التبرع بالدم عليها ... !!!

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على نبينا محمد إمام المتقين و سيد المرسلين صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم أما بعد :

    نعم إخواني و أخواتي نتكلم عن النقطة الخامسة من المفاهيم الخاطئة عن الحجامة و الخوف من عملها ، و من جملة هذه الأمور النقطة الخامسة في الموضوع السابق ، لماذا يفضلون الناس التبرع بالدم و عدم عمل الحجامة ؟؟؟؟

    أولا أن الحجامة هي أصل من أصول الطب النبوي المؤيد بالوحي من عند الله خالق البشر و سبحانه و تعالى و هو أعلم منا بما ينفعنا و يضرنا و النبي صلى الله عليه و آله و صحبه وسلم حريص على هداية الناس و إرشادهم إلى طريق الخير و من جملة ما أتى به الطب و كل ما ذكره لنا خير للبشر لا يضر بل ينفع و في أحاديثه الشريفة في الحجامة خير شاهد ( إن في الحجم شفاء ، إن من أمثل ما تداوون به الحجامة ، إن كان في شفاء في ثلاث شربة عسل و شرطه محجم و لذعة نار ... )
    فالحجامة هي شفاء كما قال به خير البشر محمد صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم .
    الحجامة : تقوم على تنقية الدم من الشوائب من الدم السطحي الذي يتواجد تحت الجلد مباشرة بجروح أو تشريط بسيط جدا سطحي على الجلد مقدار حبة السمسمه أو حبة الأرز .
    أما التبرع بالدم : يخرج عن طريقه الدم النقي الطازج من عمق البدق في الشرايين الرئيسة بمقدار معين لا يزيد عن 500 cc .
    فهناك فرق بين الدم الغير نقي و الدم النقي ، فأنت تريد أن يخرج منك الدم النقي أو الدم الغير نقي المتراكم به الشوائب و الترسبات بعكس الدم النقي الصافي ، هناك مثل سنجد الفرق عيانا بينهم :
    حين يطبخ الطباخ المرق ما هو الشيئ الذي يسحبه من أعلى المرق ؟ نعم يسحب الدهن أو الدسم و الزبد و الشوائب إلى أن يصفى المرق من الشوائب فيأكل بالهناء و العافية ، فالطباخ يسحب ذلك بملعقة مسطحة غير عمية حتى لا يسحب من المرق فهو دقيق في عمله يريد أن يسحب الدهن أو الدسم من أعلى المرق و لو إستخدم الملعقة العميقة أو ذات عمق لسحب مع الشوائب المرق في الأسفل منه فيختلط بعضه على بعض فلا يستفاد منه .
    أما التبرع فيسحب الطبيب الدم العميق يضع الأبرة في شريان رئيسي دم نقي ، تخيل أخي الكريم أختي الكريمة حين نقول للطباخ أترك الدسم و الزبد و الدهن و غيره من الشوائب على سطح المرق لا تنزع منه شيئ ثم نضع إنبوب بلاستك في قاع المرق أو القدر أو الإناء ثم نسحب من قاع الإناء ، ماذا سيخرج من الإيناء ؟ نعم سيخرج المرق الذي في الأسفل مرق صافي أما الذي في الأعلى سيبقى في مكانه ينزل إلى الأسفل كلما تم سحب المرق من الأسفل ، فهذا الذي معك يتم سحب الدم الصافي و يبقى الدم السطحي المشبع بالشوائب و غيره .
    فمريض القلب و كذلك الذي لديه إرتفاع في ضغط الدم لا يقبل منه التبرع بالدم خوفا عليه من أي آثار جانبيه بعكس الحجامة فهي تقوم على أن تجعل معدل ضغط الدم في مستواه الطبيعي و لنا في ذلك تجارب كثيرة بارك الله فيكم .
    لعل قاربنا لكم الصورة أو المفهوم الخاطئ عن الحجامة .
    إن أصبت فمن الله و حده لا شريك له و إن أخطأت فمن نفسي المقصرة و من الشيطان الرجيم .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 26 فبراير 2017 - 16:50